استخدام البذور ناتج غربلة البرسيم كمصدر للبروتين في الاغنام

نشرت من قبل globalforvet في

البرسيم كمصدر للبروتين

تأثير استخدام البذور ناتج غربلة البرسيم (العقابة) كمصدر للبروتين بديلا لكسب الكتان في علائق حملان التسمين : هدف الدراسة: تهدف هذه الدراسة إلي استخدام البذور ناتج غربلة البرسيم كبديل لكسب الكتان وذلك بعد معاملتها فيزيقيا أو كيميائيا أو بيولوجياودراسة تأثير ذلك علي أداء حملان التسمين. استخدم في هذه الدراسة 16 حولي متوسط أوزانها 25 كجم وزعت عشوائيا إلي أربعة مجاميع متساوية .
خطة البحث :
مجموعة المقارنة غذيت علف مركز يحتوي علي كسب الكتان مع قش الأرز، والمجموعة الثانية غذيت علف مركز يحتوي علي بذور العقابة المطحونة كبديل لكسب الكتان مع قش الأرز، والمجموعة الثالثة غذيت علف مركز يحتوي علي بذور العقابة مطحونة بعد المعاملة بمحلول اليوريا %4 مع قش الأرز والمجموعة الرابعة غذيت علف مركز يحتوي علي بذور العقابة مطحونة بعد المعاملة بمحلول بكتيري EM1 ينتج بوزارة الزراعة المصرية.
النتائج:
أشارت النتائج إلي عدم وجود تغير في المأكول اليومي من العلف المركز أو قش الأرز أو المأكول من المادة الجافة الكلية فيما عدا المجموعة التي غذيت علي البذور المطحونة حيث قل فيها المأكول من المادة الجافة بشكل طفيف.
نتائج الهضم المتحصل عليها أشارت إلي وجود زيادة معنوية في معاملات هضم كل من المادة الجافة و العضوية عن التغذية علي العلائق المحتوية علي بذور العقابة المعاملة بمحلول اليوريا و EM1مقارنة بالبذور غير المعاملة وعليقة المقارنة فيما عدا هضم المادة العضوية للعليقة المقارنة. كما زاد معامل هضم مستخلص الأثير في العلائق المحتوية علي عقابة بذور البرسيم المعاملة وغير المعاملة. في حين لم تظهر فروق معنوية بين المجاميع لمعاملات الهضم كل من البروتين الخام والألياف الخام والمستخلص الخالي من الأزون وكذلك CWC . وفي حين زادت المركبات الغذائية المهضومة والطاقة المهضومة مع إضافة بذور العقابة لم تظهر فروق معنوية بين المجاميع للبروتين المهضوم. نتائج معامل التحويل الغذائي المحسوبة علي أساس كجم مادة جافة أو مركبات غذائية مهضومة أو ميجا كالوري وطاقة مهضومة وذلك مقابل كجم زيادة وزنيه لم تظهر اختلافات معنوية بين المجاميع المختبرة كذلك لم تظهر اختلافات معنوية لمعدل النمو اليومي جم/رأس /يوم.
أوضحت النتائج المتحصل عليها عدم وجود اختلافات معنوية في درجة حموضة الكرش أو الأحماض الدهنية الكلية الطيارة أو الأسيتات والفاليرات في حين انخفض تركيز البروبيونات والبيوتيرات في الكرش عند التغذية علي بذور العقابة كما أشارت النتائج إلي عدم وجود اختلافات معنوية بين المجاميع بالنسب لتركيز نتروجين البروتين الكلي، نتروجين البروتين الحقيقي ونتروجين البروتين الميكروبي، بينما انخفض نتروجين المواد الأزوتية غير البروتينية ونتروجين الأمونيا عند التغذية علي العقابة.
أظهرت نتائج سيرم الدم عدم وجود اختلافات معنوية عند التغذية علي بذور العقابة مقارنة بكسب الكتان لكل من البروتين الكلي، الألبيومين، الجلوبيولين، نتروجين اليوريا والأمونيا وكذا الأنزيمات الفوسفاتيز القاعدي وكل من AST and ALT
وبالتالي :يمكن استخدام بذور عقابة البرسيم كمصدر للبروتين في علائق حملان التسمين ولرخص سعرها سوف يؤدي ذلك لعائد اقتصادي جيد