الفيروسات والبكتريا (نظرة عامة)

نشرت من قبل globalforvet في

البكتريا

البكتيريا كائنات حية دقيقة وحيدة الخلية منها المكورات و العصيات وهي تتجمع مع بعضها وتأخذ أشكالاً متعددة مثل عقد أو سبّحة فتسمى مكورات عقدية أو على شكل عنقود فتسمى مكورات عنقودية. أبعاد البكتريا تتاروح بين 0.5-5 ميكرومتر مع أن التنوع الواسع للبكتريا يمكن أن يظهر تعدد أشكال كبير جدا . تدرس البكتريا أو الجراثيم في ما يدعى علم الجراثيم او الباكتريولوجيا ، الذي يعتبر فرعا من فروع علم الأحياء الدقيقة أو علم الميكروبيولوجيا . مساكن و بيئات البكتريا متنوعة جدا فهي قادرة على العيش في أي مسكن أو بيئة مناسبة على وجه الأرض و حتى التربة و المياه العميقة و قشرة الأرض حتى ضمن بيئات ذات نسب عالية بالفضلات النووية و الكبريتية الحمضية. عادة يوجد حوالي عشرة مليار خلية جرثومية في الغرام الواحد من التربة ، و مئات الآلاف من الخلايا في ملمتر مكعب من ماء البحر . ضمن دورات البيئة تلعب البكتريا دورا أساسيا و حيويا في تدوير المغذيات البيئية ، فالعديد من الخطوات المهمة في دورة التغذية nutrient cycle تتم بوساطة البكتريا ، أهم هذه الخطوات تثبيت النتروجين من الغلاف الجوي .
البكتريا أيضا تعتبر مكونات طبيعية من مكونات جسمنا البشري فهناك من الخلايا البكترية على أجسامنا ما يفوق عدد خلايانا نفسها ، فعليا مجمل الجلد عند الإنسان و الفم و الطريق الهضمي مليء بالجراثيم و هي بمقدار ما يشاع عن ضررها و تسببها بالأمراض ، مفيدة أيضا لصحتنا حيث تساعد على الهضم ضمن الطرق الهضمي ، لكنها أيضا تسبب أمراضا خطيرة مثل الكوليرا و السل .
تاريخيا تسببت البكتريا بأمراض منقرضة خطيرة مثل الطاعون و leprosy لكن اكتشاف المضادات الحيوية قلص كثيرا من خطورة الأمراض الجرثومية و خفف الوفيات بها .
الفيروسات كلمة فيروس مأخودة من اللغة اللاتينية وتعنى ” سم ” وكانت تستعمل فيما مضى في الطب للدلالة على الامراض التى لم يعرف الكائن المسبب لها ويرجع الفضل في اكتشاف الفيروسات الى العالم الروسي “ايفانوفسكي ” أثناء محاولته سنة 1892 في البحت عن الكائن المسبب لمرض برقشة اوراق نبات الدخان حيث اكتشف ان العصير المستخلص من الاجزاء المصابة يسبب المرض عند حقنه في نبات اخر سليم
وبعد ذلك توالت اكتشافات كثيرة من الامراض التى تسببها هذه الكائنات دون ان يتمكن احد من رؤيتها بسبب صغر حجمها المتناهى وفي عام 1935 استطاع ستانلي فصل الفيروس المسبب لمرض برقشة اوراق نبات الدخان وحصل من الاجزاء المصابة على نوع من البروتين يسمى البروتين النووي يسببه البروتين الذي يتركب منه نواة الخلية وينتج عن تنقيته تكوين بلورات أبرية الشكل هي الفيروسات ، فاذا حقنت نبات الدخان السليمة بها ظهر مرض البرقشة عليها واكدت ابحات العلماء بعد ذلك ان الفيروسات المسببة للامراض الانسانية والحيوانية والنباتية ما هي الا بروتينات يمكن الحصول عليها على هيئة اشكال بلورية وتتراوح احجامها بين ( 5 ـ 300 ) مليميكرون وقد ساهم المجهر الالكتروني في اكتشاف اشكال الفيروس المختلفة
إما الفيروسات فهى كائنات دقيقة لا يمكن معرفة شكلها بالتفصيل وتنقسم الفيروسات حسب طبيعة عائلتها الى :
1ـ فيروسات نباتية وتسبب امراض البرقشة ( الموزايك ) والقوباء في كثير من النباتات .
2 ـ فيروسات حيوانية تصيب الانسان والحيوان على السواء .
3 – الفيروسات البكترية : وتعرف بالبكتريوفاج .
امراض الفيروس وكيفية حدوثها :
وامراض الفيروس كثيرة الانتشار في الانسان والحيوان والنبات وتسبب اضرار خطيرة
ومن امراض الفيروس التى تصيب الانسان الانفلونزا والجدري وشلل الاطفال والتهاب الغدة النكفية والحمى الصفراء والحمى المتقطعة
ومن امراض الفيروس التى تصيب الحيوان داء الكلب وخناق الماشية
ومن امراض الفيروس التى تصيب النباتات امراض القوباء في الموالح وامراض الموزايك والتورد والاصفرار في كثير النباتات وتسبب امراض الفيروس في النبات خسائر فادحة كما تتعرض مزارع الموالح لامراض فيروسية مثل مرض القوباء ومرض التدهور السريع ولا تمضى سنة الا وتكشف امراض فيروسية جديدة بعضها ذو اهمية علمية بينما بعضها الاخر يكون شديد الخطر على المحاصيل الزراعية.