جدري القرود

نشرت من قبل globalforvet في

جدري القرود

مراكز مكافحة ومنع الأمراض ( سي دي سي ) تعمل بعناية وبالتعاون مع قسم الصحة الرسمي والمحليّ والشركاء الآخرين لتحرّي حالات إصابات فيروس جدري القرود بين البشر الذين كان لديهم اتصال أو تماس مباشر مع : الكلاب البرية المريضة المشتراه مؤخراً – جرذ غامبي

أو الأرانب التي أدخلت إلى العيادات البيطرية مؤخراً وكان لها اتصال مع الكلاب البرية المريضة . ابتداء من يونيو/حزيران 7 ، على الأقل ستّة أشخاص أصيبوا بعدوى جدري القرود المحتملة يعتقد أنهم أطباء بيطريون أو موظّفون في المستشفيات البيطرية .
جدري القرود الذي يصيب الإنسان هو مرض فيروسي نادر zoonotic والذي حدثت أول إصابات مسجلة له في بلدان الغابات المطيرة الاستوائية وغرب أفريقيا .
في البشر، يحدث المرض vesicular طفح بثوري مشابه للذي يحدث من الجدري البشري . فترة الحضانة تستمر لمدة 12 يوم قبل بداية ظهور الأعراض . في البشر ، نسب الوفيات في أفريقيا تراوحت من 1 % إلى 10 % ( للمعلومات الإضافية حول جدري القرود ، أدخل هذا الرابط : www.cdc.gov/ncidod/eid/vol7no3/hutin.htm ) ..
هذه التعليمات والنصائح ستجدّد عند توفر أي معلومات جديدة وبعد الاستشارة مع شركاء الصحة العامّة الإضافيين .

جدري القرود :
مرض معدي صاعد الظهور في أمريكا الشمالية ، جدري القرود مرض فيروسي نادر يوجد في الغالب في بلدان غابات الأمطار الاستوائية المركزية وغرب أفريقيا. إنّ المرض يدعى “جدري القرود” لأنه اكتشف في قرود المختبر عام 1958 م . دراسات الحيوانات في أفريقيا وجدت دليل serologic فيما بعد من العدوى في السناجب الأرضية ، الذي يعتقد بأن لهم دور مهم كمضيّف طبيعي للمرض . أثبتت دراسات المختبر بأنّ عدوى جدري القرود أيضا تستطيع الحدوث في الجرذان ، الفئران ، والأرانب .
في عام 1970 م ، جدري القرود عرّف كسبب مرض شبيه لجدري البشر في المواقع الأفريقية البعيدة . في أوائل يونيو/حزيران 2003م ، جدري القرود ذكر حدوثه بين عدد من سكّان الولايات المتّحدة التي أصيبت بالمرض بعد اتصالها بسناجب الأرض المريضة . هذا كان الدليل الأول لظهور عدوى فيروس جدري القرود المكتسبة الحالية في الولايات المتّحدة .

سبب جدري القرود :
إنّ المرض سببه فيروس جدري القرود، الذي يعود إلى المجموعة orthopoxvirus للفيروسات . الفيروسات الأخرى في هذه المجموعة التي تستطيع أن تسبّب العدوى في البشر تتضمّن variola (جدري) , vaccinia (استعمل في لقاح الجدري) ، وفيروسات جدري البقر.

الإشارات والأعراض :
في البشر، الميزّات السريرية لجدري القرود مشابهة لأولئك المصابين بالجدري البشري ، ماعدا الورم في العقد اللمفاوية حيث يرتبط بجدري القرود . بعد 12 يوما تقريبا من الإصابة ، يبدأ المرض بالحمّى ، الصداع ، آلام في العضلات ، ألم في الظهر ، تورم العقد اللمفاوية ، شعور عامّ بالمضايقة ، وإعياء . خلال 1 إلى 3 أيام ( أطول أحيانا ) بعد بداية الحمّى ، يظهر على المريض طفح papular ، في أغلب الأحيان أولا على الوجه لكن أحيانا يظهر أولاً على أجزاء أخرى من الجسم . تتطوّر إلى جروح عادة خلال عدّة مراحل قبل أن يحدث التقشير والسقوط . يدوم المرض نموذجيا لـ2 إلى 4 أسابيع .
في أفريقيا، جدري القرود قاتل في بحدود 10 % من الناس الذين يصابون بالمرض ؛ نسبة الضحايا المصابين للجدري كانت حوالي 30 % قبل أن يستأصل المرض .

انتشار جدري القرود في البشر :
الناس قد يصابون بجدري القرود من حيوان مصاب خلال عضة أو اتصال مباشر بدمّ الحيوان المصاب ، سوائل الجسم، أو الجروح . المرض أيضا يمكن أن ينتشر من شخص إلى شخص آخر ، لكنّه معدي أقل بكثير من الجدري . يعتقد بأن الفيروس ينتقل بواسطة القطرات التنفسية الكبيرة أثناء الاتصال المباشر والمطوّل مع الطرف الآخر. بالإضافة ، جدري القرود يمكن أن ينشر بالاتصال المباشر بسوائل جسم شخص مصاب أو بأجسام ملوثة بالفيروس ، مثل الفراش أو الملابس .

الوقاية والعلاج :
ليس هناك أي علاج معين لجدري القرود . أثبت لقاح الجدري أنه يخفّض خطر جدري القرود بين الأشخاص الملقّحين سابقا في أفريقيا . حتى الآن يتم تقييم الدور المحتمل للقاح الجدري البشري في الأشخاص الذين أصيبوا بجدري القرود . مضادات الفيروسات مثل cidofovir، تعطى لمعالجة جدري القرود .

أعراض جدري القرود في الحيوانات :
في حالات العدوى ، يظهر المرض في الحيوانات على هيئة : حمّى ، سعال , blepharoconjunctivitis, lymphadenopathy، يلي ذلك طفح عقدي . ماتت بعض الحيوانات بينما تعافى البعض الآخر كما ذكرت التقارير . أنواع الحيوانات التي قد تصبح مريضة بجدري القرود مجهول حاليا ؛ كإجراء احترازي ، كلّ الثدييات يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار إمكانية إصابتها بالمرض .

توصيات للمالكين المحبوبين مع الحيوانات المريضة :
المالكون للحيوانات الأليفة الذين يشكّون في حيوانهم لربّما يكون عندهم مرض متوافق بجدري القرود يجب أن يعزلوا الحيوان فورا من البشر والحيوانات الأخرى ويتّصلون بقسم صحتهم الرسمي أو المحليّ . في أكثر الحالات ، تقييم الحالة من قبل الطبيب البيطري مطلوب وبشدة .
المالكون يجب أن يشعروا الطبيب البيطري قبل نقل الحيوان إلى العيادة لكي يعدّ إجراءات السيطرة على العدوى الوقائية التي يمكن أن تطبّق قبل وصول الحيوان للعيادة .
المالكون يجب أن يلبسوا القناع والقفازات عند التعامل مع الحيوان . فراش الحيوان يجب أن يجمع ويكيّس ويجلب مع الحيوان إلى العيادة البيطرية للرمي كنفاية منظّمة طبيا وخطرة . الفراش الملوّث لا يجب أن يتم التخلّص منه كنفايات منزلية . عند معرفة أن الحيوان مصاب بجدري القرود أو مشكوك فيه يجب مراقبة أيّ حيوانات (بما في ذلك الكلاب والقطط) بالمنزل يمكن أن يكون قد لامس الحيوان المريض وأن يلاحظ بعناية لأي إشارات عن المرض لفترة تصل حتى شهر واحد بعد التاريخ الأخير للتعرّض للإصابة . السطوح المنزلية الملوثة يجب أن تنظّف وتطهّر. التنظيف المنزلي القياسي / مطهرات قد تستعمل بموجب أوامر المنتج .

نقل الحيوانات المريضة :
نقل الحيوان المريض إلى العيادة البيطرية يجب أن يتم من قبل شخص واحد لتقليص نسبة التعرّض الغير ضروري للمرض. في وقت النقل للحيوان يجب أن ينقل المالك فضلات الحيوان المريض في أكياس مغلقة مع الأخذ بعين الاعتبار عدم الاحتكاك بالسائق لتقليل خطر تفشي العدوى . أثناء نقل الحيوانات يجب أن تحصر في حاوية مغلقة مثل صندوق كرتوني . إذا كان متوافراً ، كما يجب أن يحصر الحيوان في مقصورة منفصلة من العربة الناقلة . بعد النقل يجب أن تنظّف وتطهّر منطقة نقل الحيوان في العربة الناقلة جيداً . التنظيف المنزلي القياسي / والمطهرات المستعملة تراعى بموجب أوامر المنتج .

التقييم وكتابة تقارير الحيوانات المشكوك في إصابتها بجدري القرود :
الأطباء البيطريون الذين يفحصون الكلاب البرية والسناجب المريضة أو جرذان غامبيا العملاقة ، أو أي ثدييات أخرى قد تكون تعرضت أو لامست حيوانات مصابة يجب أن يكونوا على علم ومعرفة جيدة بأعراض المرض . الحيوانات التي تبدو صحّية حاليا لكن تعتبر كمصدر محتمل للعدوى للإنسان يجب أيضا أن تعتبر حالة مشكوك في إصابتها بجدري القرود . كلّ الحالات المشكوك فيها بجدري القرود في الحيوانات يجب أن تبلغ فورا إلى مسئولي قسم الصحة الرسمي أو البيطريين المحليّين .

إجراءات السيطرة الوقائية على العدوى :
الأطباء البيطريون الذين يبلغون بوصول حيوان مصاب بجدري القرود يجب أن يدخلوا الحيوان خلال مدخل منفصل إلى غرفة خاصّة ويوضع في العزل ؛ الحيوان لا يجب أن يدخل إلى غرفة انتظار مفتوحة .
عند فحص أي قوارض مريضة euthanizing , أو lagomorphs، أو حيوانات أليفة غريبة ، عرف خصوصا السناجب أو جرذان غامبيا العملاقة أو أيّ حيوانات لبونة مريضة أو عرف أنها كانت على اتصال بحالة جدري القرود ، الإجراءات الوقائية التالية يجب أن تتخذ :
1 – النظافة اليدوية بعد كل اتصال بحيوان مريض أو سطوح ملوثة .
2 – استعمال الرداء والقفازات لأيّ اتصال مع الحيوان المريض والسطوح الملوثة .
3 – حماية العين ( ومثال على ذلك : استعمال النظارات الواقية أو حامي الوجه ) منعاً ووقاية من حدوث أو رش رذاذ سوائل الجسم المحتملة .
4 – الحماية التنفسية ويضمن ذلك استعمال جهاز الـ ( إن آي أو إس إتش مؤهّل إن 95 ) المرشح والذي يستعمل لمرة واحدة لدخول غرفة الكشف ، وإذا كان الجهاز غير متوفر يجب استخدام الكمامات .
5 – احتو وتخلّص من النفاية الملوثة بموجب التعليمات والوسيلة المحددة للتخلص من النفايات المعدية المنظّمة طبيا .
6 – تعامل مع أدوات وأغراض الحيوانات المصابة بكثير من الحذر لضمان عدم تلوث الجلد والملابس . كما يجب ضمان تنظيف الأجهزة المستعملة بشكل ملائم .
7 – التأكد بأنّ الإجراءات قد طبّقت لضمان تنظيف وتطهير جميع السطوح التي قد تكون لوثت بواسطة أي مطهر فعال معتمد من قبل وسائل الرعاية الصحية .
8 – الغسيل : ( ومثال على ذلك : المناشف ، الملابس ) تغسل في غسّالة عادية بالماء الدافيء والمنظّف العادي ، ويمكن استخدام المطهرات ولكن ليست ضرورية ، ويجب عدم نفض الملابس المحتوية على أتربة أو بقايا حيوانات مصابة .

التخلص من الحيوانات المصابة بجدري القرود والمشكوك فيها :
كلّ الحيوانات المصابة بعدوى جدري القرود والمشكوك فيها يجب أن تقتل إنسانيا euthanized لكي يمنع انتشار المرض . تتضمّن خيارات موت الرحمة الإنسانية pentobarbital استعمال غرفة الغاز أو الحقن isoflurane أو halothane لأكثر الحيوانات . للأنواع القارضة الصغيرة مثل الفئران فصل العنق من قبل شخص متدرب .

سي دي سي ( مراكز رقابة الأمراض ) لا توصي بموت الرحمة حاليا الحيوانات بدون ظهور الأعراض على الحيوانات التي لامست الحيوانات المصابة الأخرى . الحيوانات بدون الأعراض الواضحة يجب أن تعزل في البيت ولا يسمح لها للاتصال مع الحيوانات الأخرى . مع وجوب أن يلاحظوا تطور الأعراض ومدى توافقها مع أعراض جدري القرود لمدة شهر واحد .

أخذ عينات من الحيوانات المصابة والمشكوك فيها بجدري القرود :
حاليا، سي دي سي لا تطلب عينات حيوانية بشكل دوري للاختبار . على أية حال ، العينات يمكن أن تجمع وتخزن للاختبار المستقبلي المحتمل . الاستشارة مع مركز الأوبئة الحكومي ( www.cste.org/members/state_and_territorial_epi.asp ) ومختبر الصحة الرسمي ( www.aphl.org/public_health_labs/index.cfm ) ضروري للعينات التي سترسل إلى سي دي سي للاختبار .

قبل موت الرحمة ، تجمع عينات دم كامل في الأنابيب أو مصل إي دي تي أي يمكن أن يجمع ويبرّد في درجة حرارة 4 °C. سي دي سي لا توصي بتشريح الحيوانات ماعدا في مختبرات مخصصة من الدرجة المرتفعة الثالثة ومن قبل أشخاص لقّحوا مؤخرا بلقاح vaccinia. بدلا من ذلك ، كامل الجثة قد تحفظ بالتجميد في -70 °C، أو بالتغميس submersing في 10 % فورمالين ويحقن تجويف الجسم مع فورمالين بقدر ما تحتمل .