فقدان الجنين المبكر في الأفراس Early Embryonic Loss In Mares

نشرت من قبل globalforvet في

فقدان الجنين المبكر في الأفراس Early Embryonic Loss In Mares

هو عبارة عن الانتهاء غير الإرادي للحمل خلال فترة ( 60 ) يوم ويعد من حالات العقم الوقتي في الأفراس. هناك عدة عوامل تؤدي إلى فقدان الجنين المبكر حيث تحدث هذه الحالة عندما يكون مستوى هرمون البروجستيرون غير كافي لإدامةالحمل ويحدث كذلك في الأفراس المرضعة التي تسفد ( تلقح ) في عطاف الولادة أو في وقت قريب بعد الولادة ويعزى السبب إلى عدم الارتداد الكامل للرحم فضلاً عن الإجهاد الناتج من أنتاج الحليب.
أن تليف بطانة الرحم الشديد الذي يشخص عن طريق الخزع الرحمية يعد من الأسباب الرئيسية لفقدان الجنين خلال فترة ( 40 – 90) يوم من الحمل. أما في حالة التهاب بطانة الرحم الذي يحدث تغيراً كاملاً في البيئة الكيميائية للرحم بسبب وجود البكتريا وإفرازاتها وكذلك الإفرازات الالتهابية الناتجة عن الاستجابة المناعية فأنه سوف يؤدي إلى حصول فشل غرس الكييسة الأريمية ( Blastocyst) في جدار الرحم.
يشير الباحثون إلى أن زيادة نسبة فقدان الأجنة في وقت مبكر تكون مرتبطة وبشكل طردي مع زيادة عمر الفرس. وقد لاحظوا بأن هناك ارتباطا وثيقاً بين التغذية وفقدان الجنين المبكر , حيث أشاروا إلى حدوث الفقدان المبكر للجنين بين اليوم ( 25 – 31 ) من الحمل في الأفراس التي تعاني من سوء التغذية.
كما أشار الباحثون إلى أن الإصابة بالطفيليات المعوية وخاصة جنس Strongyle في وقت حدوث الإخصاب يؤدي إلى الفقدان المبكر للجنين