مرض نقص العناصر النادرة لدى الحيوانات

نشرت من قبل globalforvet في

العناصر النادرة هي مجموعة الأملاح التي يحتاجها جسم الإنسان بكميات قليلة جدا ، أي بالمليجرام (مجم mg) أو الميكروجرام (µg)في اليوم و ذلك لأهميتها في تركيبه الخلوي و النسيجي و أداء وظائفه وهى كثيرة جدا و لكن يعرف منها 7

عناصر ذات أهمية خاصة
لنمو الحيوان و نشاطه وهى :

1.النحاس Copper (Cu)

2.الكوبالت Co)) Cobalt

3.السيلينيوم Selenium (Se)

4.الحديد Iron (Fe)

5.اليود Iodine

6.الزنك Zinc (Zn)

7.المنجنيز Manganese (Mn) و إذا حدث أى نقص في و احد او أكثر من هذه العناصر فإنها تؤدى الى حدوث أمراض و
نقص النمو و الخصوبة لدى الحيوان.

من الصعب حدوث نقص غذائي في عنصر واحد الا في قليل من الحالات و ذلك بسبب ارتباط
هذه العناصر النادرة ببعضها من ناحية و ارتباط معظمها بمستوى العناصر الغذائية
الأخرى في الماء و الغذاء مثل الكالسيوم و الفسفور و المغنسيوم و كذلك الصوديوم و
البوتاسيوم

نقص النحاس :
Copper deficiency

أهمية النحاس للحيوان :

1.النحاس مطلوب لنشاط الإنزيمات المتعلقة بأيض الحديد و تكوين الكولاجين و
الإيلاستين وهى الأنسجة الضامة و كذلك صبغة الميلانين .

2.النحاس هام لنشاط الجهاز العصبي المركزي.

3.النحاس هام هام لتكوين كريات الدم الحمراء (يساعد على امتصاص الحديد من أمعاء و
إتاحته لتكوين الهيموجلوبين).

4.النحاس هام في تكوين العظام (نسيج العظام الضام).

5.النحاس هام في تكوين غشاء المايالين للخلية العصبية و الحبل الشوكي من خلال دور
النحاس في تركيب إنزيم السيتوكروم اوكسيديز.

6.النحاس هام في تركيب و بناء أنسجة الجلد و الصوف و الشعر.

7.النحاس هام في تعظيم قدرة الجهاز المناعي للحيوان.

احتياج الحيوان من النحاس :

  • يصعب تحديد احتياج الحيوان من النحاس و ذلك بسبب تداخل مجموعة من العناصر في
    امتصاصه و تمثيله بالجسم، حيث أن زيادة عناصر الزنك، الحديد، الموليبدينوم، الكبريت
    غير العضوى تقلل من امتصاص النحاس.
  • يخزن النحاس بالكبد.
  • احتياج الأبقار غالبا من 4-10 جزء بالمليون من الغذاء الكلى.

علاقة النحاس مع الموليبدينوم و الكبريت :

  • يتحد الكبريت مع الموليبدينوم ليكونا مركب كبريتات الموليبدينوم Molybdenum
    thiosulphate.
  • يتحد كبريتات الموليبدينوم مع النحاس في الكرش لتكون مركب غير قابل للامتصاص أو
    بطئ الامتصاص و بعض كبريتات الموليبدينوم تمتص و تؤثر على تمثيل النحاس بالجسم،
  • وجد أن كبريتات الموليبدينوم تجعل النحاس يتحد مع البيومين الدم و تجعل النحاس
    غير قادر على المشاركة.

الأمراض الناشئة عن نقص النحاس :

أعراض نقص النحاس قد تكون عامة و بسيطة إذا كان السبب هو نقص مبدئي للنحاس و تتفاقم
إذا كان النقص مبدئي وثانوي ( بسبب زيادة الموليبدينوم في العلائق، و تتفاقم أكثر
إذا كانت مصحوبة بنقص الكالسيوم، الفوسفور و الحديد.

أولا : في الأغنام و الماعز :

في الحملان :

1-مرض التخلج المستوطن او الترنح الخلفى :

هو مرض يصيب الحملان الرضيعة و يسببه نقص لنحاس بالدم و أعراضه هى :

  • فقد القدرة على الاتزان العضلى الهيكلى.
  • شلل جزئي بالأرباع لخلية و عدم القدرة على الجري و الحركة.
  • تقوس الظهر لأعلى.

أعراض عامة مثل :

فقد الوزن، و نقص النمو، الإسهال، خشونة و تقصف الشعر و الصوف و أعراض عصبية أخرى و
أنيميا.

2- إسهال الحملان الصغار و الكبار خاصة في المراعى الغنية بالموليبدينوم.

3- ولادة حملان ضعيفة و قد تولد ميتة أو تموت بسبب عدم قدرتها على الرضاعة و النهوض
بسبب ضعف و لين العظام و الانيميا.

في الأغنام النامية و البالغة :

  • الصوف قد يكون خشنا كالسلك المعدني و متقصفا و قد يفقد لونه الأسود في بعض
    الحالات.
  • تغيرات البشرة و لون الصوف و الشعر و قد يتحول إلى اللون ابيض و حول العين يبدوا
    كالنظارة.

وهذه الصور توضح الـ التخلج المستوطن في حملSwayback disease …………

ثانيا : في الأبقار :

1- في العجول النامية :

  • أعراض مشابهة للكساح (لين العظام و الكسور)
  • نقص النمو و فقد النمو و ضعف الحيوان
  • الإسهال خاصة عندما يزداد مستوى الموليبدنوم في الغذاء عن 20 جزء بالمليون.
  • تغيرات البشرة و لون الصوف و الشعر و قد يتحول إلى اللون ابيض و حول العين يبدوا
    كالنظارة.

2- في الأبقار البالغة :

  • تغيرات البشرة فقد لون الشعر و تركيبه و لمعانه.
  • نقص الخصوبة و صعوبة لولادة و احتباس المشيمة وولادة عجول مصابة بأعراض الكساح.
  • هشاشة عظام في الأبقار المسنة.
  • موت مفاجئ أو مرض السقوط بسبب فشل القلب الحاد و الأنيميا.
  • نقص إدرار اللبن.

تشخيص مرض التخلج المستوطن :

  • التاريخ المرضى و الشكوى من طبيعة التربة و هل معروف عن المنطقة
    نقص النحاس أم لا.
  • الأعراض الإكلينيكية خاصة ما يتعلق بالخلل الحركى و الشلل الخلفى و الترنح .
  • التحليل المختبرى لتحديد مستويات النحاس و الموليبدينوم و الكبريت و معهم الحديد
    و الكالسيوم الفوسفور.
  • التشخيص العلاجي. بإمداد الحيوان بالنحاس و الكوبالت بكمية كافية و ملاحظة
    الحيوان لمدة 2-3 أسابيع.

العلاج :

في الأبقار :

  • مخلوط أملاح يحتوى على نحاس و كوبالت و حديد و كبريت مثل:

1-كبرتات نحاس 90 جم +

2-كبريتات الكوبالت 15 جم +

3-كبريتات ألومونيوم 60 جم

  • تذاب في جالون ماء و يعط لكل رأس 5-70 مللي مرة واحدة أسبوعيا للأبقار و 10-20
    مللي للأغنام
  • يمكن إعطاء 0.5-2 جم كبريتات نحاس فقط مذابة فى ماء الشرب يوميا.

س : ما الذي يحدث إذا زاد مستوى النحاس بالغذاء؟

  • الاغنام حساسة جدا لزيادو النحاس و يحدث التسمم إذا زاد تركيزه عن 10
    جزء بالمليون ، بينما تتحمل الابقار حتى 100 جزء بالمليون من الغذاء.
  • يحدث التسمم عند زيادة مخزون الكبد من النحاس و تحرره او عند نقص الموليبدينوم أو
    الكبريت او الكالسيوم او عند إصابة الكبد.

أعراض التسمم :

  • فقد الشهية، عطش شديد، هبوط مصحوبا ببول مدمم، أنيميا، يرقان و النفوق خلال
    يومين.
  • نسبة النحاس: الموليبدينوم في الغذاء يجب ان تكون أقل من 1:10 حتى لا يحدث تسمم.

نقص الكوبالت (مرض الملح) او مرض
النحافة و الهزال : Cobalt deficiency (Salt sickness)

  • الكوبالت عنصر هام في تغذية المجترات حيث يدخل في تصنيع فيتامين ب 12 في الكرش و
    له دور إضافي في إنتاج باقي مجموعة فيتامين ب خاصة الثيامين و حمض النيكوتين.
  • يساعد الكوبالت على تجديد و تخليق كريات الدم الحمراء.
  • نقص الكوبالت يؤدى الى عدم القدرة على تمثيل حمض البروبيونيك.
  • يحدث فى الحيوانات عندما تتغذى على علائق او حشائش من مناطق أو أتربة ينقص فيها
    عنصر الكوبالت و تتميز اكلينيكيا بالاتى:

فقد الشهية.

  • نقص الوزن و النحافة.
  • يحدث المرض في المجترات خاصة الاغنام و العجول فهم يتأثران أكثر من الحيوانات
    الكبيرة.

أعراض نقص الكوبالت :

  • فقد الشهية التدريجي مصحوبا بنقص الوزن و منتهيا بالنحافة و الضعف.
  • أنيميا (شحوب الأغشية المخاطية و ضعف الحيوان).
  • نقص النمو و الحليب و إنتاج الصوف.
  • يتأثر الصوف و يكون مشدود أو سهل الانتزاع و يتقصف و يفقد لمعانه.
  • نقص الخصوبة.
  • إسهال.
  • قد يحدث إجهاض للأغنام و الأبقار في مراحل متأخرة.
  • زيادة إفراز الدموع في المراحل الأخيرة و يلاحظ ابتلال الوجه بالدموع.
  • نفوق العجول 2-6 أسبوع بعد الولادة.

والصورة توضح النحافة وسقوط الصوف في حمل ……………

التشخيص :

  • التاريخ المرضى : الحيوانات ترعى في مناطق معروف عنها نقص الكوبالت.
  • الأعراض المرضية : فقد الشهية و نقص الوزن و زيادة افراز الدموع و ربما
    الاجهاض.
  • الصورة المعملية :
  • مستوى الكوبالت في دم الأغنام 1-3 ميكروجرام/100 ملل و يكون في حالة النقص
    0.5-2.0 .
  • مستوى فيتامين ب 12 الطبيعى هو 0.5-1.0 ميكروجرام/100 ملل و يكون في حالة النقص
    0.2-0.25 ميكروجرام/100 ملل
  • أنيميا و نوعها (Normocytic Normochromic)
  • ظهور حمض الميثايل مالونيك بالبول (Methyl-malonic acid MMA)
  • وجود حمض الفورميموجلوتاميك بالبول (Formimoglutamic Acid FGLU)

التشريح المرضى :

  • نحافة شديدة.
  • ترسيب الهيموسيدرين بالطحال و الكبد.

العلاج :

  • سلفات الكوبالت او كلوريد الكوبالت على ماء الشرب بواقع 1 مجم/لتر يوميا.
  • يحقن فيتامين ب 12 بالعضل بواقع 100-300 ميكروجرام/رأس غنم مرة واحدة أسبوعيا.
  • إمداد الحيوانات بقوالب ملح بها كوبالت و املاح معدنية أخرى (Licking salt Bloks)
  • ممكن خلط الكوبالت على العلف المركز بواقع 3 جم كوبالت للطن.
  • يمكن رش التربة و المراعى بالكوبالت بواقع 400-600 جم/هكتار سنويا.

نقص اليود ( الدراق ) Iodine
deficiency

مرض ضعف الأمهار و الحملان و مرض اختفاء الشعر في الخنازير Week foal and
Lamb disease .

يدخل عنصر اليود في تخليق هورمون الثيروكسن الذى تنتجه الغدة الدرقية وهو العمود
الفقارى للبناء و الايض في الجسم.

مرض نقص اليود يصيب الحيوانات التى ترعى في مناطق يندر فيها اليود و تتأثر بها
الحملان و العجول و صغار الخنازير أكثر من الحيوانات البالغة، و يتميز المرض
اكلينيكيا بتضخم الغدة الدرقية في الحيوانات حديثة الولادة وولادة خنازير بدون شعر.

الأسباب :

أسباب أولية :

نقص اليود في الغذاء او الماء للأمهات.

أسباب ثانوية :

  • زيادة الكالسيوم في العلائق يقلل من امتصاص اليود.
  • استخدام الجير لحى في تسميد التربة
  • الاعتماد على مياه الابار كمصدر لماء الشرب لفترات طويلة.
  • زيادة مادة اللينامارين و الموجود في كسب بذرة كتان في غذاء الامهات بنسبة اكبر
    من 20 %.
  • الاستخدام المتكرر لعقار الفينوثيازين

أعراض نقص اليود :

  • ضعف ووهن الحيوانات حديثة الولادة و عدم قدرتها على النهوض.
  • تضخم جزئي او كلى للغدة الدرقية مع اختفاء الشعر في مناطق عديدة من الجسم.
  • في الامهار : قد تولد بشعر طبيعي مع تضخم بسيط في الغدة الدرقية و عدم
    القدرة على الوقوف و رضاعة الام ، كما حدث ارتخاء و تمدد للأرجل الأمامية و الخلفية
    و يكون تضخم الغدة الدرقية أوضح في الامهات.
  • في الأبقار : يلاحظ تضخم الغدة الدرقية في العجو أكثر من الأمهات بعكس
    الخيول ، و يلاحظ فقد جزئي للشعر.
  • في الأغنام : تضخم الغدة الدرقية في الأمهات وولادة حملان ضعيفة تموت عند
    الولادة.
  • في الخنازير : فقد كلى للشعر و ضعف عام عند الولادة و النفوق مباشرة.

والصورة التالية توضح تضخم الغدة الدرقية ورقاقة الجلد ……………

العلاج :

  • إعطاء اليود بكميات غيرة للأمهات أثناء الثلاث أشهر الأخيرة من الحمل.
  • يمكن دهان اليود على الجلد كل أسبوعين أثناء الحمل.
  • يضاف يوديد البوتاسيوم على مخلوط الأملاح بنسبة 3500:1 .

نقص السيلينيوم ( مرض العضل الأبيض
في العجول ، مرض تخشب الحملان )

Selenium/ vitamin E deficiency, White
muscle disease of calves, Stiff lamb diseases

السيلينيوم ( Se ) و فيتامين هـ مرتبطان في وظيفة هامة و هي منع أكسدة جدر الخلايا
و العضيات الخلوية و نقص او منهما او كلتيهما يسبب مجموعة من الأمراض يطلق عليها
الأمراض التى تستجيب للعلاج بالسيلينيوم (Se) / فيتامين هـ Selenium/ vitamin E
responsive diseases, و هي:

1- مرض العضل الأبيض او الحثل العضلي الغذائي في العجول، مرض تخشب الحملان White
muscle disease of calves, Stiff lamb diseases

2- احتباس المشيمة في الأبقار

3- نقص النمو في الاغنام.

  • السيلينيوم (Se) هو أحد أهم العناصر النادرة الذى يلعب دورا هاما في منع مرض
    العضل الابيض في العجول و الحملان و الذى يسببه نقص فيتامين هـ او السيلينيوم أو
    هما معا.
  • السيلينيوم (Se) يدخل في تركيب انزيم الجلوتاثيون GSH,PX و هو من مضادات الاكسدة
    الهامة ووجود الانزيم يساعد فيتامين هـ في منع تأكسد الآغشية الخلوية و تنكرزها
    بالتالى منع مرض العضل الابيض.
  • فيتمامين هـ يمنع تأكسد الاحماض الدهنية.

مرض العضل الابيض White muscle diseases :

يصيب كل الحيوانات خاصة النامية منها (العجول و الحملان الامهار) المولودة لأمهات
تم تغذيتها على علائق بها نقص سيلينيوم او فيتامين هـ) لفترات طويلة.

العوامل المهيأة للمرض :

  • العوامل الضاغطة كالتنقل و السفر او المشى لمسافات طويلة و التعرض
    لتغيرات مناخية قاسية.

أمراضية المرض :

  • نقص فيتامين هـ او السيلينيوم يؤدى الى أكسدة جدر الخلايا العضلية و القلبية Wide
    spread lipoperioxidation و الذى يؤدى الى تلف العضلات و تنكرزها و تكلس الالياف
    العضلية و ترسيب الكالسيوم عليها و الذى يعطيها اللون الابيض
  • ومن هنا جاءت التسمية مرض العضل الابيض.

أعراض المرض :

يحدث في عدة صور :

1-الحثال العضلى المتوطن الحاد:Enzootic muscular DystrophyِAcute

  • قد يموت الحيوان بعد أى مجهود أو تدريب و بدون سابق أعراض.
  • قد يلاحظ فقط صعوبة تنفس و رشح أنفى في بعض الحالات
  • قد يلاحظ رقاد الحيوان على جانبه
  • في المرض تزداد ضربات القلب 15-200 /دقيقة.

الحثال العضلي المتوطن تحت الحاد : ِSubacute enzootic
muscular Dystrophy :

  • يلاحظ في العجول النامية و يسمى مرض العضل الأبيض و في الحملان يسمى تخشب
    الحملان، وهناك صورة تنفسية منه بسبب تنكرز و تخشب عضلات الصدر و البطن ، و صورة
    قلبية بسبب إصابة عضلة القلب.
  • تتلخص الأعراض في الرقاد على الصدر و و تورم العضلات و صعوبة التنفس، عدم القدرة
    على الوقوف

و في الحالات الواقفة يلاحظ تخشب العضلات ، رعشة في الأرجل و العضلات عند محاولة
تحريك الحيوان، ضعف و عدم القدرة على الحركة.، يتحرك الحمل كالإوزة

يلاحظ هنا تلون العضلات باللون الأبيض …..

وفي الصورتين أدناه يلاحظ نقص السيلينيوم مسببا تخشبا في الجدي ……………

الصورة المعملية :

  • نقص مستويات السيلينيوم و فيتامين هـ في الدم و الانسجة.
  • نقص مستوى انزيم الجلوتاسيون GSH/PX
  • ارتفاع شديد مستويات انزيمات العضلات CPK, GOT في الدم
  • ارتفاع نسبة الكرياتين/ الكرياتينين بالدم من 0.7 الى 1.5

الصفة التشريحية :

  • عضلات الفخذ و الحجاب الحاجز تبدوا مثل لحم السمك و بها بقع بيضاء الى رمادية و
    تظهر على شكل خطوط و يلاحظ تورم العضلات و تكلسها
  • القلب : متضخم و به بقع بيضاء من الحثل تحت الغشاء الداخلى

العلاج :

  • يخلط 3 مجم من سيلينايت الصوديوم او البوتاسيوم + 150 وحدة دولية من اسيتات
    الفاتوكوفيرول و يحقن 2 ملل/ 45 كجم من و زن الحيوان بالعضل.

الوقاية:

  • للأبقار : 0.1 ppm Se + 1.0 gm alpha tocopherol
  • للاغنام : 0.1 ppm Se + 75 mg alpha tocopherol

نقص الحديد Iron deficiency

يؤدى نقص الحديد سواء أكان نقصا وليا أو ثانويا إلى أنيميا تسمى الأنيميا الغذائية
في الأبقار و الأغنام و الماعز و الخنازير

الأسباب :

  • أولية : نقص الحديد في الغذاء أو التربة.
  • ثانوية : نتيجة الاصابة بالديدان المعوية التى تمتص الحديد من الأمعاء، كذلك
    نتيجة الإصابة بالإسهال و الدرن و أمراض الكبد :

أمراضية المرض :

  • يتوزع حديد الجسم الى هيموجلوبين الدم (50%) و ميوجلوبين وبعض انزيمات التنفس (50
    %).
  • نقص الحديد يؤدى مباشرة الى نقص تكوين الهيموجلوبين بكريات الدم الحمراء و أكثر
    الحيوانات تأثرا هي الحيوانات النامية في الأبقار و الحملان حديثة الولادة ،
  • و قد يحدث في كل الحيوانات و في أى عمر.

الأعراض :

  • فقد الشهية.
  • شحوب الأغشية المخاطية.
  • الضعف العام و الهزال و نقص النمو.
  • يميل الحيوان لتناول الأعشاب الجافة و يترك الأعشاب الخضراء.
  • يميل الحيوان لالتهام الرمل و الطوب.
  • قد يحدث إسهال او إمساك.
  • قد تحدث وذمة في الوجه و العين.

التشخيص :

بإجراء صورة دم و ملاحظة نقص الهيموجلوبين و عدد كريات الدم الحمراء

ويلاحظ هنا في هذه الصورة مسحة دموية لحيوان مصاب بنقص الحديد … و يلاحظ
علامات الأنيميا بكريات الدم ……..

العلاج :

  • الحقن العضلي لمركبات الحديد.
  • قوالب الملح تحتوى على حديد للحس تتركب من:

1- بيكربونات الصوديوم 100 رطل

2- أكسيد الحديد الأحمر 25 رطل

3- كبريتات نحاس 1 رطل

نقص الزنك Zinc deficiency

مرض نقص التقرن : Parakeratosis of skin :

هو مرض مزمن و غير التهابي يصيب بشرة الجلد و يتميز إكلينيكيا بنمو قشري crusty
proliferations ، و تشقق الجلد و المرض يؤثر على الأبقار و صغار الخنازير.

الأسباب :

أولية :

  • نقص الزنك في العلائق.

ثانوية :

  • نقص الأحماض الدهنية في العلائق، زيادة الكالسيوم مقابل نسبة منخفضة من الزنك أقل
    من واحد في المليون.

أمراضية المرض :

  • نقص الزنك يؤثر على أيض البشرة و الجلد ، حيث يحدث أفة في جدر الشعيرات الدموية
    المغذية للبشرة مما يؤدى الى إقلال إمداد الجلد و البشرة بالدم و الغذاء و بالتالي
    تحدث تشققات في الجلد و نقص التقرن و جفاف البشرة و سقوط الشعر.
  • نقص الزنك يؤثر أيضا على حركية الأمعاء و قد يهيئ لالتهاب اللفائفى مما يؤدى الى
    ضعف نمو و فقد الوزن.

الاعراض :

في الأبقار :

  • تلاحظ الآفة في المخطم ، المهبل، فتحة الشرج، قمة الذيل، مؤخرة الأرجل الخلفية و
    الرقبة و الخاصرة و يلاحظ نمو قشري و تشقق الجلد فيها.

في الاغنام :

  • فقد للصوف و نمو بشرة مشققة ، في الحيوانات البالغة يلاحظ ضمور الخصية او ضعف نمو
    ها و نقص كفاءة الجهاز المناعى.

ويلاحظ في هذه الصورة خشونة وقشور و تشققات الجلد و سقوط الشعر ……….

التشخيص :

وجود الآفات و غياب الجرب و الطفيليات و غياب الحكة.
قياس مستوى الزنك في مصل الدم و يعتبر الزنك ناقصا اذا قل عن 40 ميكروجرام/100مللى
.

العلاج:

تحتاج الأبقار في حدود 2-4 جم زنك في اليوم و الأغنام 1-1.7 جم.

يضاف الزنك في حدود 0.02 % من العليقة في صورة كربونات او كبريتات الزنك.

نقص المنجنيز Manganese
deficiency

يشارك المنجنيز في عملية تكوين البطانة العظمية Bone matrix و كذلك الأنسجة الضامة
و يعتقد ان نقصه يؤدى الى : عقم و تشوهات هيكلية.

الأسباب :

أولية :

  • يحدث نقص المنجنيز في المناطق خاصة التربة ذات التكوينات الصخرية.

ثانوية :

  • عند زيادة عنصري الكالسيوم و الفوسفور بالغذاء.

الأعراض :

في الأبقار :

  • تقوس المفاصل و العظام الطرفية، قصر العظام و سهولة كسرها، العقم (غياب الشياع و
    فشل الحمل)

في الأغنام :

  • العقم، ضعف النمو، تشوهات عظمية.

ماعز به نقص منجنيز و يلاحظ التشوهات الهيكلية ………….

الصورة المعملية :

  • يقل مستوى لمنجنيز عن 18-19 ميكروجرام/ 100 مللى دم.

العلاج :

  • كبريتات المنجنيز 2-4 جم في اليوم لمدة 10 أيام في حال النقص الحاد.
  • كبريتات المنجنيز 2-4 جم في اليوم لمدة 3 أشهر لمكافحة العقم.