مقدمة في: الرعاية التناسلية للأرانب

نشرت من قبل globalforvet في

ميكانيكية الهضم فى الأرانب

الأرانب من الحيوانات الثديية التي ترضع أولادها والتي كانت تعيش عيشة جبلية ثم استأنست. إن تربية الأرانب ثروة لا يعرفها إلا الذين قاموا بتربيتها. فأنثى الأرنب تلد بين 6 ، 12 وليداً في المرة الواحدة والأرنبة تلد بين 4 ، 6 مرات في السنة وبعملية حسابية بسيطة فإن الأنثى الواحدة يتراوح ما تنتجه في السنة بين 24 ، 73 أرنباً. تتميز الأرانب بعدة ظواهر خاصة بها ومنها عملية الاجترار الكاذب وكذلك ما يسمى بالتبويض المستحدث أي لا يحدث التبويض فى إناث الأرانب تلقائيا (عدم وجود دورات شبق مثل الجاموس والأبقار ،000الخ ) ولكن يحدث التبويض بعد عملية التنبيه الميكانيكي لعنق الرحم أثناء عملية التلقيح ؛ ويتم التبويض بعد ذلك بحوالي 8-10 ساعات وتستمر حيوية البيضة لمدة 8 ساعات أخرى ؛ ولكن مع حدوث نمو للحويصلات على جدار المبيض وإفراز هرمون الاستروجين يلاحظ عمليات الشبق على الإناث لفترات من 3-5 أيام تزداد فيها قابلية الإناث للذكور.
تعترض صناعة الأرانب كثير من المحددات التي تؤدي إلي تعثرها وتوقفها عن الإنتاج ، وحتى يمكن أن تصمد هذه الصناعة فلابد من تطويع نتائج البحوث العلمية للتغلب علي هذه المحددات ، وهذه الأبحاث دون شك تطرح تطبيقات يمكن أن تؤدي إلي النجاح والتغلب علي هذه التحديات مما يضمن لهذه الصناعة البقاء والنمو. إذا تحدتنا عن سلوكيات هذا الحيوان نجد أنه تم استئناس الأرانب فقط من حوالي 200-300جيل ، لذلك نجد أن سلوكيات الأرانب ورد فعل هذه الأرانب المستأنسة مازال كما هو الحال في الأرانب البرية.
# بعض مشاكل إنتاج وتكاثر الأرانب:
1. التفويت.
2. السقاطة (نزول الأجنة غير أحياء).
3. امتصاص الأجنة.
4. افتراس الخلفة.
5. امتناع الأم عن الرضاعة.
6. عدم بناء العش.
7. الولادة خارج العش.
8. عسر الولادة.
9. التبول والتبرز داخل عش الولادة.
10. أكل الفراء أو ضعف الشعر في العش أثناء الولادة.
11. تسمم الحمل.
12. ضمور العضلات في الحوامل والنتاج.
13. التهاب الضرع والحلمات.
14. النفاخ.
15. الإسهال.
16. البرود الجنسي.
17. التهاب الأجزاء التناسلية الخارجية.
18. التهاب المفاصل وخاصة مفصل العرقوب (تقرح العرقوب).